Pin it



تشير أحدث الدراسات التي أجريت في معامل الأبحاث النفسية , إلى أن ذرف

الدموع ليس دليلا , على الضعف أو عدم النضج ولكنها على العكس تعتبر أسلم

طريقة لتحسين حالة الصحة من حيث التخلص من المواد الكيميائية المرتبطة

بالتوتر والموجودة في الجسم ,كما أنها تساعد في إرخاء العضلات وأن البكاء

أسلوب طبيعي لإزالة تأثير المواد الضارة من الجسم.

ويؤكد العلماء المتخصصون أن البكاء يزيد من عدد ضربات

القلب ويعتبر تمريناً مفيداً للحجاب الحاجز وعضلات الصدر والكتفين

وعند الانتهاء من البكاء تعود سرعة ضربات القلب إلى طبيعتها وتسترخي

العضلات وتحدث حالة شعور بالراحة.


أما كبت الدموع فيؤدي إلى الإحساس بالضغط والتوتر كما أنه يمكن أن يؤدي

إلى الإصابة ببعض الأمراض مثل الصداع
شفتوو حتى الدمووع ..ايجابية

Share this article

أحدث الأخبار

عن جريدة المحاسبين

جريدة المحاسبين .. صوت المحاسبين .. جريدة تبحث عن الجديد دائماً ... تأهيلية .. مهنية .. إخبارية .. إجتماعية ..

 

جريدة المحاسبين ملتقى لكل آراء وخبرات المحاسبين

 

جريدة المحاسبين تمدك بكل حديث من التشريعات والقرارات الوزارية والتعليمات التفسيرية والتنفيذية ..

إتصل بنا

نرحب بتعليقاتكم واقتراحاتكم وشكاواكم عبر نموذج الاتصال  وكذلك لمعرفة المزيد عن الفرص الإعلانية بالموقع