Print this page

وقع البنك المركزي بروتوكول تعاون مع وزارة التموين والتجارة الداخلية لتمويل تطوير المخابز البلدية من خلال البنوك بتحويلها لاستخدام الغاز الطبيعي بدلاً من السولار استمراراً لجهود البنك المركزي المصري في دعم توجه الدولة نحو تحقيق أهداف التنمية الاقتصادية ورؤية مصر للتنمية المستدامة 2030، فضلاً عن التيسير على أصحاب المشروعات والمنشآت الصغيرة وتشجيعهم على استخدام موارد الطاقة النظيفة.

ويهدف البروتوكول لتقديم تمويلاً ميسراً لأصحاب المخابز لمساعدتهم على التحول إلى استخدام الغاز الطبيعي بديلاً عن السولار كمصدر للطاقة.

ويستفيد من البروتوكول أكثر من 28 ألف مخبز بلدي على مستوى الجمهورية ضمن المشروع القومي لتطوير وتحديث المخابز التي تسعى للتحول لاستخدام الغاز الطبيعي، يتيح لها الاستفادة من مبادرة الشركات الصغيرة الصادرة عن البنك المركزي المصري في يناير 2016 بسعر عائد 5% متناقص، وذلك لرفع كفاءتها وتطوير أنشطتها عن طريق تمويل تركيبات الوصلات الداخلية وعدادات الغاز، وتكلفة توريد وتركيب الولاعات الغازية، وأيضاً إحلال وتجديد الآلات والمعدات القائمة بالمخابز،وذلك بالتنسيق بين البنوك ومكاتب التموين المنتشرة في كافة المحافظات التي ستتولى عرض عمليات التمويل المتاحة لأصحاب المخابز التابعين لكل مكتب على حدة.

ويأتي ما سبق في إطار توجيهات رئيس الجمهورية بتعظيم الاستفادة من الموارد الطبيعية للدولة والتوسع في استخدام الطاقة النظيفة خاصة في ظل تحقيق مصر للاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي، وذلك بما يتوافق مع التوجهات العالمية للتوسع في الاقتصاد الأخضر، بالإضافة إلى تعزيز الشمول المالي والتحول للاقتصاد الرقمي كما يأتي أيضا في إطار التنسيق بين البنك المركزي المصري والحكومة ودعم جهود وزارة التموين والتجارة الداخلية لتطوير صناعة المخابز البلدية لإنتاج الخبز المدعم بصورة أفضل.

Share this article